احصائيات حالات الكورونا حول العالم

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:


حالات الكورونا فى مصر

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:

الحالات فى كل بلد
أسباب برودة اليدين والقدمين وطرق علاجها
1171 0

أسباب برودة اليدين والقدمين وطرق علاجها

بواسطة طبيبى اون لاين الثلاثاء، ٢٦ مارس ٢٠١٩

أسباب برودة اليدين والقدمين وطرق علاجها

يعاني الكثيرون من برودة شديدة باليدين والقدمين، وتزداد حدة البرودة في فصل الشتاء نتيجة لانخفاض درجات الحرارة، عادةً ما تسبب هذه المشكلة في انزعاج أصحابها، إذ إن مع تطور الأمر قد تتسبب هذه المشكلة في تغيير لون جلد اليدين والقدمين إلى اللون الأزرق أو الأحمر أو الأبيض، كما إنها قد تتسبب شعور بالتنميل أو الخدر، في هذه الحالات يجب سرعة التوجه إلى الطبيب لمعرفة أسباب برودة اليدين و القدمين، ووصف العلاج المناسب لها. 

متى يحتاج الأمر لتدخل طبي؟

إذا حدثت برودة الأطراف بسبب التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة، فهذا الأمر طبيعي ووارد الحدوث، أما إذا استمر الوضع حتى بعد تدفئة اليدين، أو ارتداء القفازات، يجب التوجه للطبيب لمعرفة ما إذا كان هناك مشكلة صحية تتوجب العلاج.

ما هي أسباب برودة اليدين والقدمين؟

تحدث برودة اليدين والقدمين نتيجة لعدة عوامل تتعلق بنمط الحياة، أو بالإصابة ببعض الأمراض، من ضمن هذه العوامل الآتي:

-عدم وصول الدم للأطراف بسبب نقص الحديد بالدم.
-عدم بذل مجهود بدني، أو الجلوس لفترات طويلة.
-الإصابة بقصور الغدة الدرقية.
-وجود خلل ما في إفراز بعض الهرمونات بالجسم.
-التهاب المفاصل كالروماتيزم أو الروماتويد.
-وجود خلل ما في الدورة الدموية.
-زيادة الوزن وعدم الاهتمام باللياقة البدنية.
-الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين.
-الأنيميا الناتجة عن نقص الفيتامينات، مما يضاعف من إمداد الخلايا بالأكسجين اللازم.
-التعرض لبعض الضغوطات النفسية كالتوتر الشديد، أو الإحراج أو العصبية.
-الإصابة ببعض الأمراض كالسكري.
-كثرة التدخين وشرب الكحول. 
-تناول أنواع معينة من الأدوية التي قد تكون برودة الأطراف إحدى آثارها الجانبية.

كما توجد مجموعة من الأسباب المرضية التي تؤدي إلى برودة اليدين فقط أو القدمين فقط وهم:

1-برودة القدمين:

كما أشرنا مسبقًا، فإن برودة القدمين تحدث بشكل طبيعي عندما يتعرض الإنسان لدرجات الحرارة المنخفضة، مما ينتج عنه انقباض الأوعية الدموية بالقدمين، والذي يتسبب في عدم تدفق الدم إلى الأطراف، وبالتالي انخفاض نسبة الأكسجين في الأنسجة، مما يؤدي إلى تغير لون القدم إلى اللون الأزرق، لكن بمجرد أن يتم تدفئة القدم تبدأ بالرجوع إلى حالتها الطبيعية، وفي بعض الحالات يدوم الأمر حتى بعد التدفئة، ويرجع ذلك إلى بعض المشاكل الصحية التي تحتاج لتدخل طبي، وتشمل هذه المشاكل الآتي:

-ارتفاع نسبة الكولسترول بالدم.
-وجود بعض المشاكل بالأعصاب.
-الإصابة بداء الرينو.
-الإصابة بأمراض القلب والشرايين.
-التعرض للضغط النفسي الناتج عن التوتر.
-كثرة تدخين التبغ.
-الإصابة بالأنيميا الذي ينتج عنه نقص الهيموجلوبين بالدم.
-بعض الاضطرابات بالدورة الدموية، بسبب قلة الحركة.
-وجود قصور في عمل الغدة الدرقية.
-الإصابة بمرض السكري.

2-برودة اليدين:

بالنسبة لبرودة اليدين فهي تمامًا كالقدمين، تتأثر بدرجة حرارة الجو، في حالات استمرار البرودة بعد التدفئة، قد يكون الأمر ناتج عن خلل بالدورة الدموية، أو مشكلة بالأوعية الدموية باليدين، وتوجد مجموعة من المشاكل الصحية التي تتسبب بشكل مباشر في برودة اليدين ومنهم الآتي:

-مرض بورغير الذي يؤثر سلبًا على عمل الأوعية الدموية.
-الذئبة، هي حالة مرضية تحدث عند إفراز جهاز المناعة لأجسام مضادة تهاجم أنسجة الجسم.
-الإصابة بمرض السكري.
-الإصابة بداء الرينو الذي يؤثر سلبًا على عمل الأوعية الدموية.
-الإصابة بالأنيميا الناتجة عن نقص الفيتامينات والمعادن الأساسية بالجسم.
-قضمة الصقيع أو ما يعرف باسم عضة البرد، وهي حالة تؤثر على الجلد عند التعرض لشدة البرودة.
-تصلب الجلد الذي يعرف طبيًا باسم متلازمة كرست، والذي يضر الأوعية الدموية ويعمل على تليف الجلد.


​كيف يتم علاج برودة اليدين والقدمين؟

يبدأ علاج برودة اليدين والقدمين بالفحص الطبي لتحديد سبب المشكلة، ثم وصف العلاج المناسب الذي يختلف من حالة لأخرى، وبناءً عليه يضع الطبيب الخطة العلاجية، لكن توجد بعض الطرق العلاجية المنزلية التي يمكن تطبيقها بسهولة، وتشمل الآتي:

1-برودة القدمين:

-ارتداء الجوارب:

دائمًا ما ينصح بارتداء الجوارب الثقيلة أثناء الخروج من المنزل في فصل الشتاء، إذا إنها تحافظ على درجة حرارة القدمين، وتعزز دفئهم، ولا مانع من ارتداء الجوارب بالمنزل أيضًا، خصوصًا إذا كانت أرض المنزل من السيراميك وغير مغطاة بالسجاد، أو إذا كنت لا تحبذ استخدام المدفأة.

-استخدام زجاجات الماء الساخنة أو الضمادات الدافئة:

يمكنك وضع بعض زجاجات الماء الساخنة أو الضمادات أسفل السرير، تحديدًا عند منطقة القدمين، إذ إنها تعمل على تدفئة القدمين، وتهدئ العضلات المتضررة من كثرة الحركة، وتعد هذه الطريقة مثالية للأشخاص الذين يعانون من برودة القدمين أثناء النوم.

-كثرة الحركة:

تعمل الحركة على تدفق الدم للأطراف مما يساعد على تدفئة الجسم، لذا عادةً ما ينصح الأشخاص الذين يجلسون لفترات طويلة نتيجة لطبيعة أعمالهم، أن يقوموا بالنهوض والمشي حول المكتب من وقت لآخر لتعزيز العضلات وتدفق الدم، كما إن هناك بعض الأنشطة الرياضية التي تمنحك الدفء بسرعة كالقفز أو الركض لمسافات طويلة.

-استخدام الماء الدافئ:

يمكنك استخدام الماء الدافئ للحد من برودة القدمين، ذلك عن طريق وضع القدمين بإناء مملوء بالماء وترك القدم به لمدة ربع ساعة، ثم تنشيفها جيدًا مع ارتداء الجوارب، وتعد هذه الطريقة من أفضل طرق تدفئة القدم، إذ إن الماء الدافئ يعمل على تدفق الدم للقدمين، كما إنه يعمل على استرخاء العضلات، ويحد من التوتر، لكن إذا كنت تعاني من أي مشاكل بالأعصاب أو مرض السكري، عليك بالابتعاد عن الماء الساخن، إذ إن هذه الأمراض تقلل من الإحساس بدرجات الحرارة مما قد يتسبب في الإصابة ببعض الحروق.

2-برودة اليدين:

-الحرص على ارتداء القفازات بشكل دائم في فصل الشتاء.
-غسل اليدين بالماء الدافئ الذي يعمل على تدفق الدماء إلى اليدين، لكن احرص على عدم استخدام الماء الساخن حتى لا تتعرض لخطر الإصابة بالحروق.
-ابتعد بقدر الإمكان عن مسببات البرودة، كشرب الماء المثلج، أو حمل بعض الأطعمة المجمدة.
-الحرص على تحريك اليدين بشكل دائري من وقت لآخر، مما يساعد على تدفق الدم إلى اليدين.
-فرك اليدين بعضهم البعض للحصول على الدفء المطلوب.
-وضع اليدين بالقرب من مناطق الجلد الدافئة كمنطقة الإبطين، ومنطقة الصدر، ومنطقة البطن.
-محاولة تعريض اليدين للهواء الدافئ الناتج عن النار أو المدفأة الكهربائية.

نصائح عامة للتخلص من برودة الأطراف:

هناك بعض النصائح الهامة التي قد تساعدك في التخلص من برودة الأطراف بشكل فعال وهي الآتي:


-علاج الأنيميا والحرص على تناول المأكولات الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن خصوصًا الحديد وفيتامين ب12.
-عدم ارتداء الأحذية الضيقة التي تحد من وصول الدم للقدمين.
-في حالة زيادة الوزن، يفضل اتباع حمية غذائية معتدلة للتخلص من الوزن الزائد.
-الابتعاد عن التدخين وشرب الكحوليات.
-تجنب ارتداء أحذية ذات الكعب العالي، إذ إنها تزيد من حدة البرودة.
-الحرص على الاستحمام بالماء الدافئ والابتعاد عن الماء البارد.
-الحرص على تدليك اليدين والقدمين بشكل مستمر لتحفيز تدفق الدماء إليهم.
-ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي لتعزيز الدورة الدموية، وعلاج قصورها.
-تجنب الوقوف لفترات طويلة بقدر الإمكان.
-عدم شرب الماء المثلج في فصل الشتاء.
-محاولة المشي بسرعة، لتعزيز الدورة الدموية بالجسم.

الأخبار المتعلقة

تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة
تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة

المخ هو العامل الأساسي والمهم في جسم الإنسان لأنه المسئول عن جميع الأجهزة التي ت...

نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج
نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج

 الصفائح الدموية هي خلايا دموية عديمة اللون، وهي أصغر الخلايا الدموية في ال...

سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه
سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه

سرطان القولون سرطان القولون هو أحد أنواع السرطان ويعرف أيضا بسرطان الأمعاء ال...

اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"
اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"

الخضروات لها فوائد عديدة لصحة الإنسان، والبروكلي هو أحد أهم الخضروات. وفى الل...

ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟
ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟

الليمون يعتبر أحد الفواكه الحمضية، له فوائد كثيرة على الجسم، ولكن أيضا في حالة ا...

ما هي سعفة الرأس؟
ما هي سعفة الرأس؟

سعفة الراس هي عدوى فطرية تحدث في فروة الرأس والشعر. وتختلف أعراض سعفة الراس الا...

اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة
اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة

  يجهل الكثيرون مراحل الإنجاب وكيف تتم؛ فالبعض يظن بعد ولادة الطفل بأربع...

العلاقة بين ضغط العين والصداع
العلاقة بين ضغط العين والصداع

أحيانا كثيرة يشعر الشخص بصداع شديد وقد يلازم الشعور بالصداع الشعور أيضا بتعب الع...