احصائيات حالات الكورونا حول العالم

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:


حالات الكورونا فى مصر

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:

أسباب ضعف عضلة القلب وطرق العلاج
141 0

أسباب ضعف عضلة القلب وطرق العلاج

بواسطة طبيبى اون لاين الثلاثاء، ١٠ ديسمبر ٢٠١٩

تعد الوظيفة الرئيسية للقلب هي ضخ الدم إلى جميع أعضاء الجسم، ويحمل هذا الدم الأكسجين والمواد الغذائيّة الضرورية التي تحتاجها أعضاء الجسم للقيام بوظائفها، وبدون هذه العناصر لن تكون هذه الأعضاء قادرة على القيام بوظائفها، ويعد القلب مضخة عضلية قوية، حيث يُشكّل الجهاز الرئيسي في الدورة الدموية، تعد حالة ضعف عضلة القلب أو اعتلال عضلة القلب من الحالات الصحية الخطرة التي تؤدي إلى عدم قدرة القلب على ضخ الدم بشكل كافي لأعضاء الجسم المختلفة.

سنتعرف في هذا المقال على أسباب ضعف عضلة القلب، وأعراضها وطرق علاجها.

كما يمكنك التعرف على أسباب السكتة القلبية

أنواع ضعف عضلة القلب

  • تمدد عضلة القلب يعد من أشهر الأنواع انتشارًا، ويحدث إذا ضعفت قوة عضلة القلب ويحدث صعوبة في انتشار الدم بطريقة طبيعية ويمكن أن يكون هذا المرض ناتج عن تاريخ وراثي أو التعرض للإصابة بمرض الشريان التاجي.
  • عضلة القلب الضخامي من المحتمل أن التعرض للإصابة بهذا المرض يكون ناتج عن تاريخ وراثي، ويتم حدوثها إذا ارتفع حجم جدار القلب، مما تؤدي إلى عدم قدرة القلب على ضخ الدم بطريقة طبيعية، والأسباب التي تؤدي للتعرض بهذا المرض هو زيادة في ضغط الدم أو التعرض للإصابة بمرض السكر والإصابة بمرض الغدة الدرقية، وترتفع نسبة الإصابة به عند كبار السن.
  • حدوث خلل في تنسج البطين الأيمن، حيث يعد الإصابة بمنطقة تنسج البطين الأيمن من الأمراض التي تحدث بنسبة قليلة جدًا ولا يتوقع حدوثه لأنه يؤدي إلى توقف عضلة القلب ومن الممكن يؤدي إلى الوفاة للشباب الذين يمارسون الرياضة، وفي هذه الحالة من توقف عضلة القلب وعدم القدرة على ضخ الدم يتم تراكم الدهون، وبعض من الأنسجة الليفية مكان عضلة البطين الأيمن، ويؤدي ذلك إلى عدم القدرة في انتظام نبضات القلب.
  • اعتلال عضلة القلب المقيدة حيث يعد هذا النوع من الحالات الغير متوقعة بسبب ندرة حدوثها ويتم الإصابة بها عندما يكون البطين الأيمن والأيسر في حالة صلبة، ومن الصعب أن تكون لينة لكي يتم اختفائه من الدم ومن الممكن أن يصبح تندب عضلة القلب الذي ينتج بعد إجراء عملية زراعة قلب.
  • ضعف عضلة القلب بعد فترة الحمل، ويتم حدوث هذا الضعف الشديد أثناء مرحلة الحمل أو بعده عندما تقل قوة عضلة القلب في بداية الخمس شهور الأولى من بداية مرحلة الولادة، أو من الممكن أن تحدث في آخر شهر من الولادة، حيث يعد هذا النوع من أنواع ضعف عضلة القلب المتوسعة ويعد أمر خطير جدًا لأنه في أغلب الأوقات يؤدي إلى الوفاة.

أعراض ضعف عضلة القلب

قد لا يشعر بعض مصابى ضعف عضلة القلب من أي أعراض خلال فترة الإصابة، وفي بعض الأحيان قد تظهر أعراض المرض بشكل تدريجي عند البعض الآخر، ومن الممكن أن تظهر الأعراض بعد مدة زمنية طويلة من الإصابة بالمرض بسبب حادث بسيط، مثل القيام بمجهود عضلي كبير، أو خضوع المريض لعملية جراحية، أو الإصابة بعدوى فيروسية وينتج ضعف عضلة القلب عن الكثير من الأمراض والأعراض القلبية، التي تؤدي إلى عدم انتظام دقات القلب أو فشل عضلة القلب أو مشاكل في صمام القلب أو مرض قصور القلب والذي يترتب عليه احتباس السوائل البطن والرئتين أو الساقين أو القدمين .

أمّا عن الأعراض نفسها فتتمثل فيما يأتي:

  • ضيق التنفّس وزيادة ضربات القلب عند القيام بأي مجهود بدني.
  • عدم استطاعة المريض من النّوم على ظهره ليلا لأنّ ذلك قد يؤدي إلى ضيقاً حاداً في التنفس.
  • الشعور بالإعياء والإرهاق الدائم.
  • حدوث انتفاخ في القدمين أو الفخذين أو البطن أو في الرقبة.
  • الشعور بالدوار.
  • حدوث آلام البطن الحادة.
  • حدوث إغماء أثناء ممارسة الأنشطة البدنية.
  • عدم انتظام دقات القلب.
  • الشعور بألم في الصدر خصوصاً بعد ممارسة نشاط عضلي أو تناول وجبة دسمة.
  • حدوث أصوات قلبية غير طبيعية تحدث أثناء ضربات القلب.

علاج ضعف عضلة القلب

قد لا يحتاج الحالات الذي تعاني من أيّة أعراض إلى الخضوع للعلاج، فتعد حالة اعتلال عضلة القلب التوسعي من الممكن ان تحدث فجأة وتختفي وحدها، وفي المقابل قد يحتاج القسم الآخر من الحالات للعلاج، ويعتمد هذا العلاج على حسب نوع إصابة اعتلال عضلة العضلة، وأعراض المرض وخطورته، وعمر المريض، والحالة الصحية الخاصة بالمريض، ويعتمد نجاح العلاج إلى التشخيص المُبكّر للحالة، لذلك ينصح القيام بعمل متابعة دورية لوظائف القلب لمن تعدوا الخمسين عام، خاصة المرضى الذين يعانون من مرض ارتفاع ضغط الدم، وتتعدد الأهداف الرئيسية لعلاج اعتلال عضلة القلب بما يأتي:

  • الحد من الأعراض العامة للمرض قدر المُستطاع حتى يستطيع المريض من العيش بشكل امن وطبيعي.
  • معالجة الأمراض المُسبّبة لضعف عضلة القلب.
  • السيطرة على مضاعفات المرض وخطر الإصابة بالسكتة القلبية .
  • محاولة إيقاف تقدم وانتشار المرض.

 طرق أخرى لعلاج ضعف عضلة القلب

  • عندما تظهر أعراض ضعف عضلة القلب على الأشخاص، بعض منهم يحتاج إلى أدوية عند ظهور الأعراض، ويوجد مصابون آخرون يشتكون من الشعور بألم والتهابات في القفص الصدري وعدم القدرة على التنفس مما يؤدي إلى حدوث تقلبات في الحياة الصحية وعدم حجز المياه داخل الجسم، ويجب الاهتمام بنبضات القلب وعدم التعرض للأمراض، والوقاية الجيدة، وعدم حدوث الجلطة الدموية، والتقليل من حدوث الالتهابات.
  • عن طريق العمليات الجراحية من خلال اللجوء لعملية زرع القلب، ويعد هذا اخر الحلول، ولكن يجب العلاج لكي ينشط القلب ويمده بالطاقة اللازمة التي تسهل من قدرته على أداء وظائفه بشكل طبيعي، وقدرته على ضخ الدم بسهولة وانتشار الدم في جميع أجزاء الجسم.
  • الأدوية التي تعمل على ضبط مستوى ضغط الدم في الجسم، وضبطه على النظام الطبيعي حتى يتم الحرص والاهتمام بالتوازن في الجسم، وكافة الخلايا والأنسجة التي تعمل على انتظام ضربات القلب، لذلك من الضروري استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء لأن الطبيب ليعطيك الدواء المناسب مع حالتك.
  • علاج ارتفاع ضغط الدم من أشكال الأدوية التي تعمل على تخفيض ضغط الدم مثبط الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، ومضاد مستقبل الأنجيوتنسين، وحاصر مستقبل بيتا، ومحاصر أجزاء الكالسيوم.
  • السيطرة على تكوّن جلطات الدم، حيث تُعتبر أدوية مضادات التخثر أحد الأدوية المنتشرة في منع تكوين جلطات الدم.
  • علاج الالتهابات: يتناول مركب الكورتيكوستيرويد للحد من الالتهابات.
  • القضاء على الصوديوم الزّائد في الجسم: حيث تستخدم مدرات البول للتّقليل كميّة السّوائل في الموجودة في الدّم.
  • التقليل من معدل ضربات القلب عن الحد الطبيعي حيث يوجد الكثير من الأدوية المصرحة من وزارة الصحة التي تعمل علي ضبط معدل ضربات القلب ولا ينصح باستخدام الأدوية دون الرجوع إلى الطبيب حتى لا تسبب في حدوث أمراض أخرى خطيرة.
  • جهاز CRT: ينظم هذا الجهاز بين انقباضات الجزء الأيمن والأيسر.
  • جهاز ICD: يساهم هذا الجهاز في علاج عدم انتظام ضربات القلب التي يترتب عليها حدوث السّكتات القلبية المفاجئة.
  • جهاز LVAD: حيث يساهم هذا الجهاز في ضخ كميات مناسبة من الدم من خلال القلب إلى الجسم.
  • وبعد التعرف على أعراض وأسباب مرض القلب السابقة يجب وعلى كل شخص قريب منك يجب زيارة الطبيب فورا عند الشعور بأي أعراض من التي تم ذكرها لكي يخضع للعلاج المناسب.

وبعد التعرف على أعراض مرض ضعف عضلة القلب إذا لاحظت ظهور أيً من الأعراض السابق ذكرها عليك أو على أي شخص قريب منك، يجب زيارة الطبيب فورًا لتلقي العلاج المناسب.

قد يهمك أيضا التعرف على عيوب القلب الخلقية لدى الأطفال

الأخبار المتعلقة

تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة
تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة

المخ هو العامل الأساسي والمهم في جسم الإنسان لأنه المسئول عن جميع الأجهزة التي ت...

نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج
نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج

 الصفائح الدموية هي خلايا دموية عديمة اللون، وهي أصغر الخلايا الدموية في ال...

سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه
سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه

سرطان القولون سرطان القولون هو أحد أنواع السرطان ويعرف أيضا بسرطان الأمعاء ال...

اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"
اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"

الخضروات لها فوائد عديدة لصحة الإنسان، والبروكلي هو أحد أهم الخضروات. وفى الل...

ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟
ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟

الليمون يعتبر أحد الفواكه الحمضية، له فوائد كثيرة على الجسم، ولكن أيضا في حالة ا...

ما هي سعفة الرأس؟
ما هي سعفة الرأس؟

سعفة الراس هي عدوى فطرية تحدث في فروة الرأس والشعر. وتختلف أعراض سعفة الراس الا...

اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة
اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة

  يجهل الكثيرون مراحل الإنجاب وكيف تتم؛ فالبعض يظن بعد ولادة الطفل بأربع...

العلاقة بين ضغط العين والصداع
العلاقة بين ضغط العين والصداع

أحيانا كثيرة يشعر الشخص بصداع شديد وقد يلازم الشعور بالصداع الشعور أيضا بتعب الع...

استشير طبيب مجانا