احصائيات حالات الكورونا حول العالم

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:


حالات الكورونا فى مصر

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:

تعرف على أسباب ضمور العضلات وطرق الوقاية منه
335 0

تعرف على أسباب ضمور العضلات وطرق الوقاية منه

بواسطة طبيبى اون لاين الأحد، ٨ ديسمبر ٢٠١٩

من المعروف أن عضلات جسم الأنسان تنمو بصورة طبيعية وبصورة متماثلة ومتساوية فنجد أن طول اليدين متماثل وطول الرجلين متماثل ووجود تناسق عضلي في شكل الجسم, الا أنه من الممكن حدوث خلل في الكتلة العضلية قد تتسبب في عدم تناسقها ومن الممكن للكتلة العضلية أن تصغر وتتضمحل عن الكتلة العضلية المجاورة لها علي الرغم من كونهم في جزئ واحد من الجسم, وفي هذا المقال سوف نتعرف عن مرض يسمي بمرض ضمور العضلات وكيف يكون, وكيف يتم الشفاء.

ضمور العضلات

ضمور العضلات هو قلة العضلات في كتلتها ويسمي أيضًا بضعف جزئي يحدث في عضلات الجسم ، ويكون هناك عدم تماثل عضلي بين العضلات مثلًا في الذراعين فمن الممكن أن تكون عضلات زراع تختلف عن عضلات الزراع الأخرى في الحجم ومن الممكن أن يصيب الجهاز التنفسي و القلب ويتسبب في حدوث مشاكل في عملية البلع، وقد يصيب الشخض ضمور عضلي بسبب عدم القيام بالأنشطة المختلفة أو سوء التغذية، أو من الممكن أن يكون وراثيًا أو من أسباب أخري غير المذكورة .

الأعراض التي تظهر علي مريض ضمور العضلات

  1. عدم حدوث توازن في الجسم والوقوع عند الحركة.

  2. الشعور دائمًا بضعف في الجسم وفي العضلات وعدم القيام بالأعمال المختلفة.

  3. الشعور بأن أحد الذراعين مختلف عن الذراع الأخر في الحجم أو أحد القدمين مختلف عن القدم الأخري في حجم الكتلة العضلية.

  4. يؤدي ضمور العضلات إلي عدم القدرة على القيام بالأنشطة المختلفة التي تتطلب مجهود جسدي لمدة طويلة جدًا من الوقت حتى يتم العلاج.

  5. حدوث مشاكل في المشي والركض.

  6. حدوث مشاكل في عملية التنفس لأنه من الممكن أن يحدث للعضلات التي تساعد علي التنفس ضمور وبالتالي يجب استخدام جهاز للتنفس.

  7. حدوث إنحناء للعمود الفقري عندما يحدث ضمور للعضلات التي تحيط بالعمود الفقري والتي تمنع عدم ثباته وجعله مستقيم.

  8. حدوث ضعف في عضلة القلب: فمن الممكن أن يسبب مرض ضمور العضلات قصور ملحوظ في عضلة القلب.

  9. حدوث مشاكل في عملية البلع وبالتالي في عملية الأكل إذا حدث ضمور في العضلات المسؤولة عن عملية البلع.

أنواع مرض ضمور العضلات

ضمور العضلات الدوشيني:

هو ضمور العضلات الأكثر شيوعًا حيث يعتقد أنه أكثر شيوعا عند البنات بل تم اكتشاف أنه أكثر شيوعًا وإنتشارًأ عند الرجال, ومعظم الشباب الذين يصابون بهذا النوع من مرض ضمور العضلات ليس في عائلتهم أحد قد أصيب به أي أنه ليس عامل وراثي ومن الممكن أن يحدث ذلك عن طريق حدوث طفرة في الجينات, وتظهر الأعراض في العادة في فترة الطفولة مثل:

  • الوقوع بصورة متكررة وكثيرة.
  • مواجهة صعوبة في القيام بعد وضع الجلوس أو النوم.

  • حدوث مشاكل في الركض والمشي.

  • حدوث تمايل في المشي وعدم التوازن والوقوع المستمر.

  • من الممكن أن يحدث أن مريض ضمور العضلات أن يمشي علي صوابع قدمه.

  • زيادة الكتلة العضلية للساق ومن الممكن أن تختلف عن الساق الأخري.

ضمور العضلات البيكر:

هو ضمور عضلات أقل حدة من ضمور العضلات الدوشيني، والمصابين به يكونون من المراهقين عندما يصلون لعمر ال20.

ضمور العضلات شتاينرت:

هذا النوع من ضمور العضلات يحدث فيه عدم راحة العضلات بعد خدوث عملية التقلص وهو أكثر شيوعًا عند المراهقين ويظهر خاصة في منطقة الوجه ومنطقة الرقبة.

ضمور العضلات التي توجد في منطقة الوجه ومنطقة الكتف:

حيث يبدأ ضمور العضلات عادة في منطقة الوجه والكتف , حيث يظهر لوح الكتف علي هيئة جناح عندما يرفع المريض يديه ناحية الأعلي, ومن الممكن أن يظهر في مرحلة المراهقة ومن الممكن في مرحلة الطفولة وقد يصل الأمر الي مرحلة الكبر.

ضمور العضلات في مناطق الأطراف:

يحصل ضمور العضلات في مناطق الفخذ والكتف، والذين لديهم هذا النوع من ضمور العضلات لديهم صعوبة بالغة في رفع المنطقة الأمامية من القدم وقد يؤدي إلي حدوث حالة العرج وتحدث هذا النوع من ضمور العضلات عادة عند الأطفال ومن الممكن أن يحدث عند المراهقين. 

أسباب مرض ضمور العضلات

السبب الوراثي:

من أنواع ضمور العضلات التي تحدث بسبب العامل الوراثي هو ضمور العضلات الشوكي ويحدث فيه خسارة الخلايا والألياف العصبية المسئولة عن حركة العضلات وفقدان الكتلة العضلية.

عدم التغذية بصورة سليمة:

من الممكن أن يسبب سوء عملية التغذية الكثير من الأمراض ومن هذه الأمراض هي مرض ضمور العضلات, ومن الممكن أن تكون التغذية لا تتم بصورة صحيحة عن طريق بعض الأمراض التي تقلل إمتصاص الغذاء مثل القولون ومثل السرطان.

مجموعة من الأمراض المتنوعة:

من الممكن أن يسبب أي من مجموعة الأمراض التالية ظهور مرض الضمور العضلي وهي:

  • حدوث إلتهاب شديد في العضلات.

  • حدوث إلتهاب شديد في المفاصل.

  • حدوث شلل في الأطفال.

التقدم في العمر:

عندما يتقدم الإنسان في العمر تقل لديه عملية انتاج البروتينات، وبالتالي عدم تغذية العضلات بصورة صحيحة فيحصل ضمور في العضلات مما يؤدي إلي ظهور عدة مشاكل مثل مشكلة في عملية الحركة والتوازن.

العصبية الزائدة:

من الممكن أن تتسبب العصبية في تلف الأعصاب المسؤولة علي التحكم في العضلات وبالتالي يؤدي ذلك إلي ضمور العضلات.

التواجد في أماكن ذات جاذبية منخفضة جدا:

كما في القمر وهذا ما يتعرض اليه الذين يسافرون القمر ورواد الفضاء فيؤدي الي ضمور في العضلات لديهم لذلك يتم تعرضهم للمستشفيات ومتابعة الأطباء عندما يعودون ويتعرضون لجاذبية الأرض.

زيادة فترة الجلوس علي المكاتب : 

فزيادة الجلوس لمدة طويلة من الزمن علي المكاتب دون حركة  قد يؤدي ذلك إلى ضمور العضلات.

حدوث الحرائق:

تعرض الأشخاص لها فهذا يؤدي أيضًا إلي الضمور العضلي.

الطرق التي تستخدم في علاج الضمور العضلي

  1. تمارين تعتمد علي الحركة: حيث أن التمدد وحدوث حركة لأجزاء الجسم تعمل علي زيادة مرونة المفاصل والعضلات.

  2. التمارين الرياضية: أمثال الركض والسباحة فهي تحمي الجسم من تلبس العضلات ولكن يجب أن تكون تحت إشراف الطبيب لأن بعض التمارين الرياضية في هذه الحالة قد تسبب ضرر.

  3. إستخدام الأحزمة والدعامات: حيث أنها تعمل علي تقوية ودعم العضلات وتجعلها مرنة أثناء الحركة.

  4. استخدام الأجهزة التي تساعد علي الحركة: مثل الكراسي المتحركة والعصيان والعكازات حيث تساعد علي الحركة.

  5. إستخدام أجهزة الإستنشاق عندما يحدث ضمور لعضلات الجهاز التنفسي.

  6. عمل عمليات لإعتدال إنحناء العمود الفقري.

  7. التغذية السليمة: لأن عدم التغذية السليمة قد تؤي الي السمنة وبالتالي الي قلة الحركة وبالتالي الي ضمور العضلي.

  8. المساندة الإجتماعية: فمن المهم البحث عن شخص تتحدث معه ومن الممكن أن تكون جماعات للدعم النفسي.

  9. عند الذهاب إلي الطبيب يجب التحدث إليه بكل صراحة عن الأسئلة التي يسألها لك عن مرضك.

في نهاية الأمر وبعد أن تعرفنا عن مرض ضمور العضلات و أسبابه و أعراضه و طرق علاج, فيجب الإحتياط عند ظهور هذا المرض والإهتمام به وعدم تجاهله واللجوء الي العلاج اللازم لهذا المرض حتي لا يتطور ويصبح أكثر سوءًا ونصبح أصحاء وسالمين والتوجه إلي دار الرعاية اللازمة لعلاج هذا المرض وزيارة الطبيب ومتابعته.

الأخبار المتعلقة

تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة
تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة

المخ هو العامل الأساسي والمهم في جسم الإنسان لأنه المسئول عن جميع الأجهزة التي ت...

نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج
نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج

 الصفائح الدموية هي خلايا دموية عديمة اللون، وهي أصغر الخلايا الدموية في ال...

سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه
سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه

سرطان القولون سرطان القولون هو أحد أنواع السرطان ويعرف أيضا بسرطان الأمعاء ال...

اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"
اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"

الخضروات لها فوائد عديدة لصحة الإنسان، والبروكلي هو أحد أهم الخضروات. وفى الل...

ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟
ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟

الليمون يعتبر أحد الفواكه الحمضية، له فوائد كثيرة على الجسم، ولكن أيضا في حالة ا...

ما هي سعفة الرأس؟
ما هي سعفة الرأس؟

سعفة الراس هي عدوى فطرية تحدث في فروة الرأس والشعر. وتختلف أعراض سعفة الراس الا...

اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة
اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة

  يجهل الكثيرون مراحل الإنجاب وكيف تتم؛ فالبعض يظن بعد ولادة الطفل بأربع...

العلاقة بين ضغط العين والصداع
العلاقة بين ضغط العين والصداع

أحيانا كثيرة يشعر الشخص بصداع شديد وقد يلازم الشعور بالصداع الشعور أيضا بتعب الع...

استشير طبيب مجانا