طبيبى أون لاين

لمعرفة المزيد عن فيروس كورونا المستجد إضغط هنا

1
922 0

كيف يتم علاج الإسهال عند الأطفال

بواسطة طبيبى اون لاين الأحد، ١ ديسمبر ٢٠١٩

أولًا ما هو الإسهال؟ الإسهال هو مرض يصيب الأطفال والكبار في جميع الأعمار، حيث يظهر هذا المرض في عملية الإخراج لدى الإنسان، فيظهر لون البراز مختلف، ويكون على شكل سائل، كما تزيد عدد مرات التبرز، ويكون في معظم الحالات ذو رائحة كريهة، كما أن الطفل المصاب بالإسهال قد تظهر عليه أعراض مثل ارتفاع في درجة الحرارة أو ألم في البطن أو دوخة وفى هذا المقال سوف نستعرض مع حضراتكم طرق علاج الإسهال عند الأطفال.

كما يمكنك التعرف على أعراض وعلاج الغازات عند الأطفال

أنواع الإسهال عند الأطفال

أولًا لابد من التعرف على أنواع الإسهال، إذ ينقسم الإسهال عند الأطفال إلى ثلاثة مراحل وهي:

الإسهال البسيط (العادي)

وهو نوع من أنواع الإسهال يكون فيه عدد مرات الإسهال ليست كثيره، فتكون حوالي مرتين أو ثلاثة في اليوم، كما أن الطفل المصاب بالإسهال في حالة الإسهال البسيط، يكون غير ظاهر عليه أعراض قوية، وقد لا ترتفع درجة حرارته، وفي هذه الحالة لا نحتاج إلى الذهاب إلى الطبيب لعلاج الإسهال عند الأطفال، ونعطي الطفل الطعام المناسب والدواء المضاد للإسهال، ويتحسن الطفل في هذه الحالة بعد أخذ الدواء مرتين أو ثلاثة فقط أو بما يعادل يوم أو يومين بالكثير.

 

الإسهال الحاد

وهو المرحلة الثانية في مرض الإسهال، فتكون هذه المرحلة أكثر خطورة من المرحلة الأولى، حيث أن الإسهال يكون بشدة عند الطفل، وعدد مرات الإسهال أكثر من ثلاث مرات باليوم، كما أن البراز يكون أكثر سيولة من الإسهال البسيط، كما أن الطفل تظهر عليه أعراض المرض، ويصاحبه ارتفاع في درجة الحرارة، وألم في مكان التبرز، وألم بالبطن ودوخة أحيانًا، ففي حالة الإسهال الحاد يجب بالضرورة زيارة الطبيب،  لإعطاء الطفل الدواء مع مراعاة التغذية السليمة على حسب عمر الطفل.

 

الإسهال المزمن

وهو المرحلة الأخيرة في مراحل الإسهال، حيث يكون من أكثر مراحل الإسهال خطورة، ويكون الإسهال متكرر بشكل ملحوظ، وسائل كالماء، ويتكرر تقريبا كل ساعة أو أكثر، ويصحبه أيضًا ارتفاع في درجة الحرارة، وأحيانا قيئ، وبعض أعراض الجفاف، وفي بعض الحالات يصاحبها تشنجات للطفل، وفي هذه الحالة لا يجب التأخر في الكشف على الطفل، والذهاب بسرعة للطبيب واتباع تعليمات الطبيب، وقد يطلب الدكتور من الأم أن تظل بالمستشفى لعدة أيام حتى يتم الاطمئنان على الطفل، ومتابعته وإعطائه الحقن اللازمة، ومحاليل معالجة الجفاف، والتغذية التي يصفها الطبيب على حسب عمر الطفل لعلاج الإسهال عند الأطفال بطريقة صحيحة.

 

طرق علاج الإسهال عند الأطفال

تختلف طبيعة الإسهال على حسب عمر الطفل، فإن الأطفال الذين هم في فترة الرضاعة من الطبيعي أن يكون برازهم أكثر مرونة من الأطفال الكبار كما أنه من الطبيعي أيضا أن يتبرز الطفل الرضيع أكثر من الطفل الكبير لأنه يعتمد في طعامه على الرضاعة والسوائل دائمًا، وفي هذه الحالة قد يجد الأهل صعوبة في معرفة إذا كان الطفل يعاني من الإسهال أم لا.

ومن الممكن أن تعرف الأم أن رضيعها مصاب بالإسهال أم لا، من خلال مراقبة عدد مرات الإسهال، ومعرفة كم مرة يتبرز الرضيع في اليوم، أو عندما يصبح البراز أكثر سيولة، أو عندما يبكي الطفل الرضيع بدون أسباب نعرف أنه يعاني من شيء وقد يكون إسهال، وفي هذه الحالة تختلف طرق علاج الإسهال عند الأطفال على النحو التالي:

علاج الإسهال عند الأطفال الرضع

يجب معرفة أولًا السبب الذي أدى إلى الإسهال عند الطفل الرضيع حتى يتم معالجته بشكل صحيح، وفي بعض الحالات قد يحتاج الرضيع إلى البقاء في المستشفى لفترة تتراوح بين خمسة أيام إلى أسبوعين أو أكثر إذا كان لديه إسهال مزمن.

يقوم الأطباء بمتابعته، وإعطائه السوائل اللازمة التي تحتوي على الأملاح؛ لتعويض نسبة الأملاح التي يفقدها الجسم في حالة الإسهال الحاد أو المزمن، ومن الواجب على الأهل أتباع تعليمات الطبيب، والسير على هذه الخطوات لتتم عملية الشفاء وهذه الخطوات هي:

  1. إعطاء الطفل كمية كبيرة من السوائل لكي تحميه من الجفاف ولكن إذا تقيئ الطفل فنحاول التقليل من السوائل ونعطيه كل فترة زمنية كمية سوائل بسيطة.
  2. استمرار الأم بالرضاعة الطبيعية حيث أن الرضاعة الطبيعية تساعد الطفل على الشفاء لأنها تزيد المناعة للطفل.
  3. إعطاء الطفل محلول معالجة الجفاف لتعويض السوائل المفقودة.
  4. إذا كان الطفل موصوف له الحليب بجانب لبن الأم فيجب استخدام الحليب الخالي من اللاكتوز لأن هناك بعض الأطفال الرضع لا يتحملون اللاكتوز وهو السكر الموجود بشكل طبيعي في الحليب.

علاج الإسهال عند الأطفال فوق سن الرضاعة

علاج الإسهال عند الأطفال فوق سن الرضاعة يكون أسهل إلى حد ما من الإسهال في سن الرضاعة حيث يكون الطفل قادرًا على أن يصف ما يشعر به وبذلك يستطيع الأهل معرفة ما الذي يعاني منه الطفل.

يجب على الأم والأهل إتباع بعض الخطوات لحماية طفلهم من الدخول في مرحلة الإسهال الحاد والمزمن ومساعدته على الشفاء السريع بإذن الله ومن هذه الخطوات:

  1. يجب على الأم إعطاء الطفل المأكولات التي تحتوي على النشويات مثل الأرز والمكرونة والخبز لأنها تعمل على جعل البراز صلب وبالتالي يزول الإسهال

  2. إعطاء الطفل العصائر الطبيعية، ومن أهمها عصير التفاح والابتعاد كل البعد عن المشروبات الغازية والعصائر الصناعية التي تزيد الأمر سوءا وتزيد من حدة الإسهال.

  3. تناول اللبن الزبادي قد يساعد على تغذية الطفل وعلاج الإسهال.

  4. قد يساعد النشا المطبوخ (المهلبية الدافئة) على التخلص من الإسهال.

  5. تغذية الطفل التغذية المتكاملة وذلك بإطعامه المأكولات التي تحتوي على الكالسيوم والحديد ولكن بدون إضافة البهارات والشطة.

  6. تتبع مواعيد الأدوية التي وصفها الطبيب والمحاليل الخاصة لعلاج الإسهال.

علاج الإسهال المزمن عند الأطفال

 الحالات التي تسبب الإسهال المزمن:

  1. حساسية القمح حيث أن الأطفال منهم من يعاني من هذه الحساسية التي تظهر باضطراب في الجهاز الهضمي وتأتي من تناول المكرونة والخبز والكعك والبسكويت.

  2. القولون العصبي الذي يصيب العديد من الأطفال ويصاحبه آلام وتشنجات في البطن وفترات من الإسهال أو الإمساك ويزداد الألم عند التبرز.

  3. حساسية الطعام مثل الحساسية للحليب ومشتقاته وأيضا الحساسية للصويا التي تؤثر على الجهاز الهضمي للطفل وتظهر الحساسية للطعام خلال العام الأول للطفل.

ولعلاج الإسهال عند الأطفال يجب اتباع الآتي:

يجب الابتعاد عن الأسباب المؤدية للإسهال، ويجب على الأهل الحرص الشديد لتجنب إصابة الطفل بالإسهال، ومعرفة كل نوع من أنواع الإسهال، والتصرف معه بذكاء، ويجب على الأهل الابتعاد عن تناول الطعام خارج المنزل فقد يكون ملوثًا، وعدم شرب المشروبات الصناعية، كما يجب عليها أيضًا إعطاء الطفل السوائل الدافئة حتى في حالة عدم وجود الإسهال، فهي تقي من الإسهال وتريح المعدة.

علاج الإسهال عند الأطفال يعتمد على عدة عوامل

يعتمد علاج الإسهال عند الأطفال على عدة عوامل، أولًا سبب الإصابة، ثانيًا درجة الإسهال، ثالثًا عمر الطفل، فعندما نفكر في علاج الطفل المصاب بالإسهال نفكر أولًا في السبب الذي أدى إلى الإسهال حتى نتجنب الأسباب مرة أخرى ونحاول الإبتعاد عنها، فمن الأسباب التي تسبب الإسهال هي:

  • التلوث الغذائي حيث أن الأطفال الصغار قد يلعبون ثم يأكلون وأيديهم ملطخة مما يؤدي الى تلوث الغذاء أو قد يأكل الطفل أشياء من خارج المنزل فتكون ملوثة وفي هذه الحالة يجب على الأم أن تهتم بغسيل أيدي الطفل قبل الطعام وأن تمنعه من الأكل خارج المنزل.

  • وجود الطفل في أماكن عامة مليئة بالجراثيم قد يؤدي الى الإصابة بالأمراض.

  • ترك الطعام مكشوفًا ومن ثم يتعرض للذباب وبعد ذلك يأكل منه الطفل فيصاب بالمرض.

  • التسنين في حالة الأطفال في عمر التسنين ويبدأ من عمر سنة تقريبًا ويصاب الطفل بالإسهال غالبًا في هذه المرحلة.

  • عندما يشرب الطفل السوائل الباردة قد تؤدي الى التهاب في المعدة ومن ثم الإسهال.

  • عندما يصاب الأطفال الصغار بالحصبة غالبا يصابوا بالإسهال أيضا.

  • الرضاعة الصناعية غالبًا في حالة الأمهات التي لا ترضع طبيعي نظرًا لظروفها الخاصة قد يصاب الأطفال الذين يرضعون صناعيًا بالإسهال لأن اللبن البقري يكون به نسبة دهون ويكون ثقيل على معدة الطفل.

  • العدوى الفيروسية التي تكثر في الشتاء تصيب الأطفال بالإسهال ويكون أعراضها ارتفاع في درجة الحرارة والتقيؤ وألم بالبطن وفقدان الشهية وألم رأس وعضلات مما يدعو لعلاج الإسهال عند الأطفال فورًا خاصة في الشتاء لتجنب المضاعفات.

  • العدوى البكتيرية التي تنتج من البكتيريا المتواجدة بالطعام ويكون أعراضها ارتفاع أشد في الحرارة من العدوى الفيروسية و إسهال مخاطي وأحيانا دم في البراز.

  • العدوى الطفيلية التي تنتج من المياه الملوثة وتدوم أحيانًا لعدة أسابيع.

  • كثرة تناول المضادات الحيوية يؤدي غالبا إلى الإسهال فيجب التقليل من تناولها وأخذها عند الضرورة فقط.

لا ينصح بتناول الآتي لعلاج الإسهال عند الأطفال

  1. لا ينصح بإعطاء الطفل الأطعمة المليئة بالسكريات
  2. لا ينصح بإعطائه ماء الأرز أو الحليب المغلي
  3. لا ينصح بإعطائه المشروبات الغازية أو المأكولات التي تحتوي على ألوان صناعية
  4. لا ينصح بإعطائه الكعك أو البسكويت أو العصائر المثلجة

عند تناول الأطعمة السابق التخذير منها قد نزيد الإسهال حده، وقد نصيب الطفل السليم بالإسهال بسبب تناولها مما يدعونا للبحث عن علاج الإسهال عند الأطفال للحفاظ على صحة أبنائنا لذلك نقول أن الوقاية خير من العلاج دائمًا.

أهمية علاج الإسهال عند الأطفال

يعتبر علاج الإسهال بالنسبة للأطفال هو أمر في غاية الأهمية، حيث أن هناك حالات وفاة تحدث لبعض الأطفال، وذلك بسبب الإسهال المزمن وفي حالة غياب دور الأهل وترك الطفل فترات كبيرة دون الكشف عليه والاهتمام به وقد يتضاعف الإسهال بشكل سيئ ويؤدي إلى الإعياء الشديد والجفاف والتشنجات ومن بعدها لا قدر الله الموت في حالة الإهمال الشديد للطفل وجهل الأبوين والبيئة الملوثة.

فعند أخذنا بالأسباب وإتباع الأساليب الصحيحة للعلاج وتتبع كلام الطبيب سوف يشفى الطفل بإذن الله ويعيش الأطفال بدون أمراض.

وفي النهاية نكون قد تعرفنا على أهم وأسهل طرق علاج الإسهال عند الأطفال عند لأنهم الأغلى لنا في  هذه الدنيا.

قد يهمك أيضا التعرف على إلى ماذا يشير لون البراز عند الأطفال؟

الأخبار المتعلقة

3 أسباب وراء رائحة البراز عند الرضع
3 أسباب وراء رائحة البراز عند الرضع

الأمهات الجدد، لديهن الكثير من الأشياء التي يجب معرفتها عن أطفالهن حديثي الولادة...

فوائد شراب أوميجا 3 للأطفال وأفضل أنواعه
فوائد شراب أوميجا 3 للأطفال وأفضل أنواعه

للأوميجا 3 العديد من الفوائد للكبار والصغار، وقد تتساءل العديد من الأمهات عن فوا...

ماذا بعد عملية اطفال الانابيب؟
ماذا بعد عملية اطفال الانابيب؟

تعد عملية أطفال الأنابيب حلاً فعالاً للعديد من مشكلات الإنجاب، وتعد مرحلة ما بعد...

نقص ماء الجنين: هل يسبب تشوهات وما أعراضه؟
نقص ماء الجنين: هل يسبب تشوهات وما أعراضه؟

رحلة الحمل تكون طويلة وممتعة على الأمهات، إلا أنه يحدث بها بعض التحديات والمشكلا...

فوائد شراب الزنك للأطفال
فوائد شراب الزنك للأطفال

الزنك من المعادن الأساسية في جسم الإنسان، ويعاني العديد من الأطفال من نقص الزنك...

ما هي أسباب برودة الأطراف عند الأطفال؟
ما هي أسباب برودة الأطراف عند الأطفال؟

برودة الأطراف من الأمور الشائعة عند الكثيرين، فأغلب الأطفال يعانون من هذه المشكل...

فطريات الأظافر عند الأطفال وطرق علاجها
فطريات الأظافر عند الأطفال وطرق علاجها

مشاركة الأدوات الشخصية لطفلك مع الآخرين من الممكن أن تعرضه لفطريات الأظافر، وبال...

أسباب خروج دم مع البراز عند الأطفال والرضع
أسباب خروج دم مع البراز عند الأطفال والرضع

تقلق العديد من الأمهات عند ملاحظة دم مع البراز عند الأطفال أو الرضع، وبالرغم من...

استشير طبيب