احصائيات حالات الكورونا حول العالم

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:


حالات الكورونا فى مصر

جميع حالات الكورونا:

المتعافيين:

الوفيات:

ما هو مرض الصرع وما أعراضه وعلاجه
547 0

ما هو مرض الصرع وما أعراضه وعلاجه

بواسطة طبيبى اون لاين الثلاثاء، ٢٦ مارس ٢٠١٩

 

ما هو مرض الصرع 


الصرع هي حالة تحدث نتيجة للإصابة ببعض الاضطرابات بالمخ، إذ تحدث إصابة بالإشارات الكهربائية التي تقوم خلايا المخ بإنتاجها، مما ينتج عنه اضطراب عصبي داخلي مسببًا بؤرة الصرع، التي تؤدي إلى خلل النشاط الكهربائي في الدماغ.
الجدير بالذكر أن الصرع يحدث بسبب خلل في كمية الشحنات الكهربائية التي تتدفق داخل الخلايا العصبية، إذ تتعرض ملايين الشحنات إلى التقطع، مما يؤثر بشكل كبير على المخ على عكس الشحنات العادية.

 


وتظهر أعراض هذا الخلل على وعي المريض وإحساسه وحركة جسمه ويستمر الأمر لمدة قصيرة، يحدث خلالها الكثير من التشنجات الناتجة عن التغيرات الفيزيائية التي يتعرض لها المخ، ولا تعود الدماغ إلى عملها الطبيعي إلا بعد زوال تأثير الصرع، وعودة النشاط الكهربائي إلى وضعه الطبيعي.

 

أعراض مرض الصرع

 

هناك بعض الأعراض التي تظهر على مرضى الصرع بشكل خاص ومن ضمنها:

 

  1. -ارتعاش الأطراف وارتجافها بشكل ملحوظ.
  2. -عدم التحكم في إفراز اللعاب.
  3. -كثرة التحديق لأعلى.
  4. -فقدان الوعي المؤقت أو التام.
  5. -ظهور بعض الاضطرابات النفسية كالعدوانية.
  6. -تشوش في الرؤية مصاحب باضطراب في الإحساس.
  7. -عدم التحكم في الأطراف المصحوب ببعض الحركات العشوائية.


ما هي أنواع مرض الصرع:


تنقسم أنواع الصرع إلى نوعين وهما:


1-الصرع الجزئي:


في حالات الصرع الجزئي يتمركز خلل الشحنات الكهربائية في جزء واحد من الدماغ أو بعض الأجزاء، لكنه لا يشمل الدماغ كلها، من هنا جاء مسمى الجزئي، وينقسم هذا الصرع إلى نوعين:


-نوبة جزئية معقدة: يضر هذا النوع بالحالة الإدراكية للمريض، مما يؤدي إلى فقدان الوعي بشكل مؤقت، كما يصاحبه بعض الأعراض مثل: إصدار أصوات باللسان، وحركات عشوائية، مع أصوات ابتلاع الريق المتكررة، والتحديق لأعلى، بالإضافة إلى بعض الحركات التي لا معنى لها.


-النوبة الجزئية البسيطة: وتعرف هذه الحالة بأن المريض تتغير بعض صفاته الشكلية، كما تؤثر على بعض الحواس كالتذوق والشم والسمع، بالإضافة إلى إن المريض في هذه الحالة يشعر بعدم الراحة.


2-الصرع الكلي:  


في هذه الحالة يحدث الخلل الكهربائي في كل أجزاء الدماغ، وعادةً ما يصيب 30% من مرضى الصرع ويقسم إلى ثلاثة أنواع هم:


-النوبة الرمعية العضلية:


في هذه الحالة يلاحظ على المريض بعض الحركات الحادة، كما يبدأ بتحريك يديه وقدميه بطريقة غير موزونة نظرًا لإصابة الأطراف.


-نوبة توترية ارتجاجية:


يصاحب هذه النوبة العديد من الأعراض الشديدة مثل: تشنج الجسم، وتصلب العضلات، وعض اللسان، مع عدم القدرة على التحكم بإفرازات الفم، بالإضافة إلى رعشة قوية بالجسم، كما يجب توخي الحذر عند إصابة شخصٍ ما بهذه النوبة، إذ إنها تعد من أخطر أنواع نوبات الصرع.


-نوبة التغيب:


تعد هذه النوبة من نوبات الصرع الخفيفة، وتتمثل أعراضها في تحديق المريض بالسقف، وفقدان الوعي وظهور بعض الحركات غير الطبيعية نتيجة لخلل الشحنات الكهربائية.

 

ما هي أسباب مرض الصرع؟


تختلف أسباب الإصابة بالصرع ما بين أسباب وراثية أو التعرض لبعض الحوادث من ضمن هذه الأسباب:

 

  1. -الحوادث التي تنتج عنها بعض الإصابات في الرأس، مما تؤثر على نشاط المخ، وهذا الأمر شائع في حالات السقوط على الرأس.
  2. -بعض أمراض الأوعية الدموية التي تؤثر على نشاط المخ مما يسبب الصرع.
  3. -التعرض لارتفاع كبير في درجة الحرارة، ولا يتم علاجه بشكل سريع.
  4. -إذا كان أحد الأقارب من الدرجة الأولى مصاب بالصرع، فوارد حدوث الصرع بسبب الوراثة.
  5. -بعض المتلازمات الجينية.
  6. -التهاب السحايا، وبعض التشوهات الدماغية بسبب العيوب الخلقية.
  7. -نقص مستوى الأكسجين لدى الجنين أثناء الحمل.
  8. -التعرض لبعض التشنجات في مرحلة الطفولة.
  9. -بعض الأورام التي تصيب المخ.


ما هي مضاعفات حالة الصرع؟


في حالة ما إذا تم إهمال الأعراض السابقة قد يتطور الأمر إلى بعض المضاعفات من ضمنها:

 

  1. -احتمالية التعرض للوفاة.
  2. -فقدان الوعي المفاجئ أثناء القيادة أو العمل.
  3. -إذا كانت حالة الصرع تصيب امرأة حامل، قد يؤدي ذلك إلى تشوه الجنين.
  4. -ظهور العديد من الاضطرابات النفسية، وقد تتأثر علاقة المريض بالآخرين.
  5. -تعرض المخ إلى العديد من الأضرار.
  6. فقدان الثقة بالنفس، وما يتبع ذلك من مشاكل نفسية.



كيف يتم تشخيص الصرع؟


في البداية يطلب الطبيب من أهل المصاب وصف تفصيلي عن النوبات التي تصيبه، إذ إن المصاب عادةً لا يتذكر ما حدث له أثناء النوبة، ثم يجري الطبيب بعض الفحوصات والتشخيصات التي توضح ردود أفعال المريض، كما يقوم بفحص الأداء الوظيفي للحواس، ويختبر مدى قوة العضلات ومتانتها.
بالإضافة إلى ما سبق يقوم الطبيب بفحص المشي والذاكرة وتوازن الحركة، كما يقوم الطبيب بتوجيه بعض الأسئلة للمريض لمعرفة إلى أي مدى تصل حالته، وفي النهاية يوجهه إلى عمل بعض تحاليل الدم للتأكد من عدم إصابته بمرض السكري، أو التسمم أو فقر الدم، ثم يخضع المريض لعدة فحوصات أخرى تضمن الآتي:


-التصوير المقطعي بالحاسوب: هي عبارة عن آشعة مقطعية، تعمل على الكشف عن أي خلل في بنية الدماغ، حتى يتبين سبب الإصابة بنوبات الصرع.
-فحوصات التفرس: ترجع أهمية هذا الفحص في إنه يؤكد على أن الدماغ تعمل بشكل سليم، أو يظهر الخلل والاضطراب في وظائف المخ.
-مخطط كهربائي للدماغ: يعمل هذا المخطط على رصد سير ونشاط الكهرباء بالدماغ، ذلك عن طريق تثبيت مجسات على الرأس، توضح سير الكهرباء بالمخ لمعرفة إذا كان هناك إصابة بالصرع أم لا.
-التصوير المقطعي والتصوير بآشعة جاما: وهما عبارة عن آشعة على المخ لتحديد ما إذا كان المريض يعاني من بعض الاضطرابات.


 علاج مرض الصرع


يتم علاج الصرع عن طريق وصف مجموعة من العقاقير التي تعمل كمضاد للتشنج والصرع، وتعد هذه الأدوية جزء أساسي من العلاج لا يمكن إهماله أو تجاوزه، وتقوم هذه الأدوية بالتحكم في نوبات الصرع والتقليل منها، كما تعمل على السيطرة على مستوى الصرع في الدم، لذا ينصح المرضى بالحرص على تناول الدواء في ميعاده والالتزام بالجرعة التي يصفها الطبيب.


ما هي الإسعافات الأولية اللازمة في حالة الصرع؟


-أولًا في حالة إصابة أحدهم بالصرع يجب تجهيز مكان لتمدد المصاب بسرعة، مع الحرص على وضع رأسه على مكان مرتفع، مع إمالة رأسه ورقبته قليلًا، وإبعاد كل ما يمكن أن يتسبب له في الضرر من أدوات حادة وأثاث وأي شيء يعيق حركته.
-يجب وضع وسادة أو قطعة من الإسفنج أسفل رأسه، مع إزالة أي شي حول عنقه من رابطة عنق أو وشاح، كما ينصح بعدم إعطاء المريض أي نوع من أنواع العقاقير حتى لا تسوء الحالة.
-لا تحاول إيقاظ المريض أو توعيته بما يدور حوله حتى لا تزيد من سوء حالته، لذا احرص على تهدئة المصاب بعد الإفاقة من النوبة، إذ إن مريض الصرع يعاني من الرهبة والخوف بعد النوبة، كما ينصح بأن يأخذ قسط من الراحة بسبب الإحساس بالإرهاق المصاحب للنوبة.

 


ما هو الفرق بين الصرع والتشنجات؟


يخلط الكثيرون بين الصرع والتشنجات، لذا وجب التنويه إلى أن التشنج هو أحد أعراض مرض الصرع، لكنه لا يعد من الأمراض، على عكس الصرع الذي ينتج بسبب تعرض الدماغ لكمية كبيرة من الشحنات الكهربائية مما يؤثر على وظائف الدماغ.
لذا في حالة تعرض أحدهم للتشنج، فهذا ليس دليل على إصابته بالصرع، فالتشنج قد يحدث نتيجة لعدة عوامل منها نقص الأكسجين، وارتفاع درجات الحرارة.. وغيرهم، أما نوبات الصرع فلها أعراض تم ذكرها مسبقًا، لذا حاول التفرقة بينهم.

الأخبار المتعلقة

الفرق بين التعقيم والتطهير والتنظيف
الفرق بين التعقيم والتطهير والتنظيف

التعقيم والتطهير والتنظيف، هي ثلاثة مصطلحات تستخدم كثيرا عند ذكر أمور  كالس...

إسعافات أولية عند التسمم بالمواد الكيماوية
إسعافات أولية عند التسمم بالمواد الكيماوية

التسمم هو الحالة الناتجة عن المادة التي إذا دخلت جسم الإنسان بكمية كافية فإنها ي...

الإسعافات الأولية في حالة عضة الحيوانات
الإسعافات الأولية في حالة عضة الحيوانات

أحيانًا قد يتعرض الشخص لهجوم سرش من الحيوانات المصابة بالحمى الفيروسية، والتي تت...

ما هو مرض الصرع وما أعراضه وعلاجه
ما هو مرض الصرع وما أعراضه وعلاجه

  ما هو مرض الصرع  الصرع هي حالة تحدث نتيجة للإصابة ببعض الاضط...

الإسعافات الأولية للدغة النمل والحشرات الضارة
الإسعافات الأولية للدغة النمل والحشرات الضارة

النمل والناموس والبعوض من أكثر الحشرات المنتشرة في المنازل، وتظهر خاصة في فصل ال...

الإسعافات الأولية في حالات الإغماء وفقد الوعي
الإسعافات الأولية في حالات الإغماء وفقد الوعي

يتعرض الشخص أحيانا إلى الإصابة بالإغماء، أو قد يقع في موقف يتطلب منه التصرف بعد...

الإسعافات الأولية للكسور.. كل ما تريد معرفته عن التعامل مع المصاب
الإسعافات الأولية للكسور.. كل ما تريد معرفته عن التعامل مع المصاب

كسور العظام أمر طبيعي يتعرض له الكثير من الأشخاص على مدار اليوم، تعتبر الكسور عب...

إسعافات أولية.. كيف تنقذ طفل عند تعرضه إلى الخطر؟
إسعافات أولية.. كيف تنقذ طفل عند تعرضه إلى الخطر؟

دائمًا تتعرض الأمهات إلى حالة من الهلع والرعب، عندما يصاب طفلها بأي إصابة أو حاد...

استشير طبيب مجانا