اسباب مرض السكري واعراضه

اسباب مرض السكري واعراضه

بواسطة طبيبى اون لاين الثلاثاء، ٢٦ مارس ٢٠١٩

 

عندما يحصل الجسم على الكربوهيدرات، يبدأ في تفكيكها بالمعدة، وتستمر عملية التفكيك في الأمعاء والإثنى عشر، ينتج عنها السكريات التي يمتصها الدم، وتبدأ خلايا الإفراز الموجودة بالبنكرياس -المعروفة باسم خلايا بيتا- بإفراز هرمون الأنسولين،  الذي يعمل على وصول  الجلوكوز إلى الكبد وأنسجة الدهون والعضلات، ثم يأتي دور خلايا أخرى توجد في البنكرياس تعرف باسم خلايا ألفا، التي تعمل على إفراز الغلوكاغون، الذي يقوم بدوره في إخراج السكر من الكبد، وتسهيل عملية الأنسولين، حيث تحدث الموازنة بين هرموني الأنسولين والغلوكاغون هي أساس ثبات مستوى السكر بالدم. 


وتحدث الإصابة بمرض السكري عندما تصاب خلايا بيتا، فيقل مستوى الأنسولين ويستمر الوضع لسنوات، مما يؤدي إلى انحراف مستوى السكر في الدم، لذلك سنتعرف على اسباب مرض السكر وأعراضه وأنواعه


ما هي أنواع مرض السكر؟


ينقسم مرض السكري إلى نوعين مختلفين على حسب الحالة والفئة العمرية وهما:


1-السكري من النوع الأول:


يصيب هذا النوع من مرض السكري الأطفال واليافعين، حيث يعمل جهاز المناعة على إتلاف خلايا بيتا لأسباب لم يتم التعارف عليها حتى الآن، وتجرى عملية الإتلاف هذه بشكل سريع يتراوح بين الأسابيع والسنوات في حالات الأطفال، أما بالنسبة للبالغين فقد يستمر الأمر لسنوات عديدة حتى يتم اكتشاف المرض.
ملحوظة: في بعض حالات الإصابة بالسكري في سن كبير يتم تشخيص المرض من النوع الأول بالخطأ على إنه من النوع الأول.


2-السكري من النوع الثاني:


في هذه الحالة يتم إتلاف خلايا بيتا بسبب العوامل الوراثية، المصحوبة ببعض العوامل الخارجية، وتحدث هذه العملية لوقت طويل قد تصل إلى عشر سنوات، وفي كثير من الأحيان يكون الشخص الذي لا يمارس نشاط بدني، هو الأكثر عرضة لمرض السكري من النوع الثاني، على عكس الشخص الذي يهتم بممارسة الأنشطة الرياضية تكون نسب الإصابة لديه ضئيلة.
قد أثبتت الدراسات أن نسب الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني قد ارتفعت بشكل ملحوظ في العقود الأخيرة، حيث وصلت إلى 150 مليون مصاب.

 

أسباب مرض السكري

تتعدد أسباب الإصابة بمرض السكري وتختلف من نوعٍ لآخر كالآتي:


1-مرض السكري من النوع الأول:


يحدث هذا المرض نتيجة لمهاجمة الخلايا المسئولة عن إفراز الأنسولين للبنكرياس بدلًا من مهاجمة الفيروسات الضارة، لسبب غير معروف مما يؤدي إلى تلف البنكرياس، ويترتب عليه بقاء الجسم بدون أنسولين، مما ينتج عنه تراكم السكر في الدورة الدموية ويحدث ذلك بسبب:
-عوامل الوراثة، يزداد خطر الإصابة بمرض السكر من النوع الأول لدي الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للمرض.
-في بعض الأحيان يكون التعرض لبعض الفيروسات من مسببات مرض السكري من النوع الأول.


2-مرض السكري من النوع الثاني:


يبدأ المرض عندما يصاب أحدهم بمقدمات مرض السكري، ويزداد الأمر سوءًا، فيتحول إلى مرض السكري من النوع الثاني، حيث يفشل البنكرياس في إفراز كمية كافية من الأنسولين، مما يؤدي إلى تراكم السكر في الدورة الدموية.
وما زال البحث مستمر عن أسباب الإصابة بهذا النوع، لكن يشير البعض إلى إن الدهون المتراكمة في منطقة البطن قد تكون من مسببات مرض السكري، بالإضافة إلى بعض العوامل الأخرى من ضمنهم الآتي:

 

  1. أمراض الأوعية الدموية.
  2. قلة النشاط البدني وتراكم الدهون.
  3. زيادة معدل الكولسترول بالدم
  4. متلازمة المبيض متعدد الكيسات.
  5. العوامل الوراثية بالنسبة لأقارب الدرجة الأولى.
  6. زيادة الوزن.
  7. الأجنة ذات الوزن الكبير.
  8. ارتفاع مستوى ثلاثي الجليسيريد بالدم.
  9. ارتفاع ضغط الدم.
  10. التقدم بالعمر.
  11. بعض المشاكل العرقية.
  12. ارتفاع الهيموجلوبين الجلوكوزيلاتي.
  13. سكر الحمل.
  14. عدم اتزان نسب الجلوكوز.
  15. ارتفاع الدهون بالدم.
  16. ضعف تحمل الجلوكوز.


3-سكري الحمل:


تحدث هذه الحالة عندما تبدأ المشيمة في إفراز هرمونات الحمل، مما يجعلها أشد مقاومة للأنسولين، وفي فترات الحمل الأخيرة تكبر المشيمة، ويزداد إفراز الهرمونات، مما يتسبب في إعاقة عمل الأنسولين.
في الحالات الطبيعية يقوم البنكرياس بإفراز كمية أكبر من الأنسولين لمقاومة المشيمة، لكن في بعض الحالات يعجز البنكرياس عن المقاومة مما يؤدي إلى تراكم السكر بالدم مسببًا سكر الحمل.
توجد مجموعة من العوامل تزيد من خطر الإصابة بسكر الحمل من ضمنهم الآتي:

 

  1. العوامل الوراثية والتاريخ العائلي.
  2. زيادة الوزن.
  3. النساء فوق عمر الخامسة والعشرين.


ما أعراض مرض السكر؟


في كثير من الأحيان لا يشعر مريض السكر بأي عرض، وفي أحيان أخرى يشعر ببعض الأعراض أو كلها، تختلف الأعراض على حسب نوع الإصابة، لكن في أغلب الحالات تكون الأعراض كالآتي:

 

  1. تشوش الرؤية.
  2. الشعور بالعطش الشديد.
  3. الجوع الشديد المتكرر.
  4. كثرة التبول في فترات قليلة.
  5. بطء التئام الجروح.
  6. انخفاض الوزن بشكل ملحوظ.
  7. الشعور بالتعب والإجهاد.
  8. التهابات اللثة والجلد.
  9. عدوى المثانة أو المهبل.


وبشكل عام يحدث مرض السكري من النوع الأول في سن مبكر وفي أغلب الأحيان يظهر في مرحلة الطفولة أو المراهقة، لكن النوع الثاني يمكن أن يظهر في أي وقت، وأي سن كما يمكن الوقاية منه.


كيفية فحص مرض السكري؟

 

يوجد العديد من فحوصات الدم التي تشخص مرض السكر، من ضمنهم الفحص العشوائي لمستوى السكري، والفحص أثناء الصيام، وفي حالة ما إذا ظهرت أعراض مرض السكر في هذه الفحوصات، يطلب الطبيب عمل اختبار للهيموجلوبين، بالإضافة إلى بعض الفحوصات الأخرى لمعرفة نوع السكري وأسبابه، وتحديد طريقة علاجه، وتشمل هذه الفحوصات الآتي:


1-فحوصات لكشف مقدمات السكري:


عادةً ما ينصح بإجراء فحوصات مقدمات السكر للأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي لمرض السكري من النوع الثاني، أو المصابين متلازمة الأيضية، كما ينصح به للذين يعانون من فرط السمنة، والنساء اللاتي تعرضن للإصابة بسكري الحمل، وفي هذه الحالة يوصي الطبيب بعمل أحد الفحوصات الآتية:
-اختبار تحمل الجلوكوز.
-فحص السكر أثناء الصيام.


2-فحوصات لكشف مرض السكر عند الحوامل:


يعد هذا الفحص من الفحوصات الأساسية التي تتم في فترة الحمل، حيث ينصح الأطباء بإجراء اختبار تحدي الجلوكوز للمرأة الحامل في الأسبوعين الرابع والعشرين والثامن والعشرين من الحمل، قد يطلب الطبيب عمل الفحص قبل هذه الفترة للنساء الأكثر عرضة لمرض السكري.
يبدأ هذا الاختبار عن طريق شرب محلول سكر، وبعد ساعة يتم فحص الدم لقياس مستوى السكري بالدم، وفي أغلب الحالات تحتاج المرأة لإعادة الفحص للتأكد من النتيجة.
وللاستعداد للفحص الثاني، يُطلب من المرأة الحامل الصيام لمدة ليلة قبل الفحص، ثم تتناول محلول حلو يحتوى على تركيز أعلى من الجلوكوز، على أن يتم فحص الدم كل ساعة لمدة 3 ساعات.

 


كيف يتم علاج مرض السكري؟


يختلف علاج مرض السكر من شخص لآخر على حسب نسبة السكر بالدم ونوع الإصابة لذا إليك علاج الأنواع المختلفة من مرض السكري:


1-علاج السكري من النوع الأول:


-مراقبة نسب تركيز الجلوكوز بالدم عن طريق الأجهزة الإلكترونية التي تعمل على قياس السكر بشكل متعاقب، أو عصا القياس التي تستخدم لقياس السكر بواسطة قطرة دم.
-حقن الأنسولين التي تعمل على توفير الأنسولين اللازم للجسم بشكل يومي، وتنقسم حقن الأنسولين إلى نوعين أحدهما طويل المدى والثاني قصير المدى يؤخذ قبل تناول الطعام.


2- علاج السكر من النوع الثاني:


-تغير نمط الحياة المسبب للسكر من خلال خفض الوزن وممارسة التمارين الرياضية، واتباع نظام غذائي صحي، مع الحد من التدخين، وعلاج ارتفاع الضغط.
-العلاج بواسطة الدواء، يشمل بعض الأدوية الفموية التي يصفها الأطباء لتنظيم الجلوكوز بالدم.
-العلاج بواسطة حقن الأنسولين طويلة الأمد أو قصيرة الأمد.
-مراقبة تركيز الجلوكوز بالدم للعمل على استقرار الحالة.


3-علاج مقدمات السكري:


-المحافظة على نمط الحياة الصحي لمنع ارتفاع السكر بالدم.
-الحفاظ على الوزن المثالي، وممارسة الرياضة.
-وفي بعض حالات أمراض القلب وتكيس المبيض، يلجأ الطبيب لوصف بعض العلاجات الفموية للحد من مرض السكري.
-في حالة زيادة الكولسترول، يجب تناول بعض الأدوية التي توازن مستوى السكر بالدم، كما يمكن أن يصف الطبيب بعض الأسبرين.


4-علاج سكري الحمل:


-ممارسة الرياضة، واتباع التغذية السليمة للحفاظ على صحة الجنين.

الأخبار المتعلقة

تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة
تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة

المخ هو العامل الأساسي والمهم في جسم الإنسان لأنه المسئول عن جميع الأجهزة التي ت...

نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج
نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج

 الصفائح الدموية هي خلايا دموية عديمة اللون، وهي أصغر الخلايا الدموية في ال...

اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"
اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"

الخضروات لها فوائد عديدة لصحة الإنسان، والبروكلي هو أحد أهم الخضروات. وفى الل...

سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه
سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه

سرطان القولون سرطان القولون هو أحد أنواع السرطان ويعرف أيضا بسرطان الأمعاء ال...

ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟
ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟

الليمون يعتبر أحد الفواكه الحمضية، له فوائد كثيرة على الجسم، ولكن أيضا في حالة ا...

ما هي سعفة الرأس؟
ما هي سعفة الرأس؟

سعفة الراس هي عدوى فطرية تحدث في فروة الرأس والشعر. وتختلف أعراض سعفة الراس الا...

العلاقة بين ضغط العين والصداع
العلاقة بين ضغط العين والصداع

أحيانا كثيرة يشعر الشخص بصداع شديد وقد يلازم الشعور بالصداع الشعور أيضا بتعب الع...

اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة
اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة

  يجهل الكثيرون مراحل الإنجاب وكيف تتم؛ فالبعض يظن بعد ولادة الطفل بأربع...